كيف يمكننا تحسين سبل عيش صغار المزارعين؟

فكرتنا هي استخدام سيقان الموز للحصول على الألياف التي ستستخدم لصنع الأوراق والألواح والمناشف الصحية والحقائب.
فهذه الفكرة ستساعد صغار المزارعين على زيادة الدخل وخلق فرص عمل وتمكين النوع مما يساعد علي إنقاذ البيئة لأن صناعة الورق تشكل تهديدًا كبيرًا للغابة والأشجار.
ويركز مشروعنا على سيقان الموز بسبب:

(أ‌) إن جذور الموز هي أرخص المواد الخام المتاحة بسهولة كمصدر لصناعة عجينة الورق لإنتاج أنواع مختلفة من الورق. إن عملية صنع اللب هي عملية منتهكة اقتصادياً.
(ب‌) صناعة الورق هي عملية يدوية، تستخدم أشعة الشمس لتجفيف حصيرة الورق. لذا تستهلك الطاقة من الطبيعة ووفقًا لوجهة النظر الاقتصادية فأنها مربحة.
(ج) قوة ونوعية الورق (السطوع ، التشكيل ، الرقة، النعومة) للورقة المنتجة في هذه العملية قابلة للتسويق.
(د) تكلفة العملية منخفضة للغاية. هذا سيجعل  سعر جذع الموز أقل وبالتالي تزيد التنافسية في السوق.

نعمل مع منظمة دعم النساء والفتيات لدعم إنتاج المناشف الصحية ، والإعلان للمستثمرين المحتملين ، ونحن أيضاً نستثمر في أعمالنا.وندفع التكاليف للآلات ، والتسويق ، والمرافق ، والموارد البشرية.وتأتي الأرباح من مبيعات منتجاتنا وبعض التبرعات.
يتمثل عرض القيمة لدينا في الحد من النفايات وزيادة الدخل للمزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة وخلق فرص العمل للتمكين النوعي وتحقيق الأرباح.

* من المستفيد؟
المستفيدون من هذا المشروع هم من المزارعين لأنهم سيزيدون من دخلهم. كما سيكون له تأثير على الاقتصاد لأنه سيخلق فرص عمل لسكان الريف ويقلل من إزالة الغابات والتلوث لأن هذا المشروع سوف يتطلب المزيد من الموز ويقلل الطلب على الأشجار.

* أين سيتم تطبيق أفكارك؟
سيتم تنفيذ هذا المشروع في كينيا.

* هل ستنفذ في بلد مؤهل؟
نعم.

* هل لديك خبرة في هذا القطاع؟
لقد عملت في قطاع متعلق بفكرتي لأكثر من عام

* هل لديك خبرة في بلد /بلاد التنفيذ؟
نعم، لأكثر من سنة.

* أخبرنا المزيد عنك!
مجموعة Lagran المحدودة هي شركة زراعية تستخدم الابتكار والتكنولوجيا لتوفير الخدمات في الري، والبيوت المحمية، والأحداث، وإدارة المزارع، والتدريب، وإدارة النفايات الزراعية، وإضافة القيمة وغيرها من خدمات الدعم المرتبطة بالزراعة.

* هل هذه الفكرة جديدة بالنسبة لك أو لمنظمتك؟
إنها فكرة جديدة ولكن متماشية مع هدفنا لتعزيز الزراعة المستدامة وذلك للتخفيف من تغير المناخ، ومساعدة صغار المزارعين على الحد من خسائر ما بعد الحصاد وزيادة الدخول. نجري أبحاثًا مبتكرة تهدف إلى إيجاد حلول عملية وقابلة للتطبيق للتحديات التي يواجهها صغار المزارعين في كينيا، وتوفر النتائج استجابات محتملة للتحديات العالمية للتنمية المستدامة في الزراعة.
فلدينا تاريخ طويل في البحث لإنتاج الموز بهدف تقليل الأثر البيئي للإنتاج وتحقيق أقصى قدر من العوائد.
وفي السنوات الأولى ابتكرنا إعادة تدوير النفايات الصلبة وإدارتها، وفي الآونة الأخيرة كنا نقوم بمجهود كبير للحد من استخدام المواد الكيميائية في إنتاج الموز التجاري ومع هذه الفكرة وضعنا اللمسات الأخيرة على نموذج أكثر استدامة من استخدام المنتج النهائي للنفايات من سيقان الموز إلى منتجات قيمة.

* كيف تكون فكرتك فريدة من نوعها؟ 
إنها تقنية بسيطة وصديقة للبيئة، حيث إن كل طن من ورق شجر الموز يعادل ما بين 17 إلى 20 شجرة
ومن حيث المساحة تساوي 3 متر مكعب من مساحة الحقول البرية، مما يقلل من تلوث الهواء بنسبة75%، والماء بنسبة 35% من ورق الشجر
ويستخدم طاقة وماء أقل من الورق الطبيعي، وصناعة الألواح المرنة مما ينتج عنه منتج فريد ذات خواص فيزيائية مميزة. حيث إنه مقاوم للحريق وطارد للماء، بالإضافة إلى أنه متين وفعال؛ وتقدر تكلفة المنتج نصف الثمن مقارنة بسعر منتجات منافسينا .
وقد ساعد تطوير هذا المنتج صغار المزارعين الذين لم يكن لديهم وسيلة للتخلص من سيقان شجر الموز في رفع مستواهم المادي، وخلق المزيد من فرص العمل في حظائر استخراج الألياف.تقوم المسؤولية اﻹجتماعية بتنشيط هذه الفكرة وإنتاج المناشف الصحية وتعليم المرأة الريفية وطالبات المدارس صناعة هذه المنتجات في المنزل أو المدرسة واستخدامها، حيث إن المنتجات الحالية باهظة الثمن، ويضطرون إلى استخدام وسائل ومواد رديئة؛ وهذا ما يجعلهم يلقوا الضوء بالكامل على نشاطات وتطوير منتجنا. سوف يتم تحويل النفايات إلى قوالب فحم نباتي تستخدم للتدفئة والطهي.

* من سيقوم بتنفيذ هذه الفكرة؟
نحن شريكان في تطوير هذه الفكرة، ولدينا المهارات والحماسة الكافية التي تجعلنا قادرين على تنفيذها كما فعلنا سابقاً. وقد تم تقسيم العمل وفقاً لمجالات اهتمامنا واحترافنا؛ وذلك في مجال إدارة الأعمال الذي يعمل على كفاءة الإنتاج، ومجال التقنية أيضاً الذي يشمل: الموارد البشرية والتسويق والتواصل مع الشركات.

*ماذا عن تغيير أفكارك بسبب رد فعل المستفيد؟
ردود الفعل لم تغير فكرتنا فحسب بل أعطتنا مؤشر بأننا قدمنا كل ما في وسعنا من أبحاث ودراسات لتنفيذ المشروع.

*ما الأسئلة التي تدور في ذهنك ولم تجد لها إجابة؟
1)  متى يمكننا الحصول على شركاء أو مستثمرين أو مصادر تدعم الفكرة وتحولها إلى مشروع حقيقي على أرض الواقع؟
2)  متى يمكن أن نجعل المانحين يدعمون مسؤوليتنا الاجتماعية للحصول على الموارد اللازمة لتدريب النساء والفتيات على كيفية صنع المناشف الصحية باستخدام ألياف وأوراق ساق الموز؟

* لماذا تعتقد أن المشكلة التي تحلها فكرتك لم تحل حتى الآن ؟
تدعم فكرتنا صغار المزارعين  ذوي الدخل المنخفض، وسوف يقوم هذا المشروع بحل مشكلة النفايات الزراعية التي تنتشر بكثرة ولم يتم التخلص منها.
وفي هذا العصر، تُترك معظم سيقان الموز في المزارع عندما يتم حصاد الثمار.
وبالتالي يمكنهم بيعها والكسب من ورائها. وسيتم استخدام ألياف سيقان شجر الموز في صناعة العديد من المنتجات، وهذه المرحلة سوف تفتح المجال لتوظيف عمالة كبيرة وذلك لاستخراج الألياف والنسيج، باﻹضافة إلى أنها تساهم في توفير فرص عمل لصناعة المناشف الصحية وحل مشكلة البطالة التي نعيشها الآن.
وسوف تساعد المناشف الصحية في رفع مستوى معيشة سيدات وفتيات الريف محدودي الدخل الذين لا يستطيعون شراء هذا المنتج لارتفاع سعره في الأسواق رغم أنها مهمة لراحتهم.

* ما الطريقة المثلى التي سوف تتبعها لتحقيق هدفك؟ وما الخطوات القادمة التي ستقوم باتخاذها؟
سأشعر بالرضا عندما يحين الوقت لكي أرى صغار المزارعين يزداد دخلهم ويتحسن مستواهم المادي، وايضاً الحد من النفايات الزراعية وتوفير فرص عمل للشباب و السيدات في القرى الريفية، وسوف أشعر بالسعادة أيضاً عندما أرى فتيات وسيدات الريف وهم يصنعون المناشف الصحية بألياف سيقان شجر الموز ليشعروا بالراحة في أي مكان سواء المدرسة أو المنزل وليحصلوا علي حق المساواة والمشاركة في بناء الأمة.
لقد ساهمت ببعض مصادري وقدمت إقتراحات إلى الجهات المانحة، وتم بالفعل البدء في المشروع لتحويل الفكرة إلى حقيقة.

يعمل أعضاء فريقي معاً منذ:
أكثر من عام

المستفيدون هم :
المتواجدون ضمن مسافة ٥٠٠ كم حيث يقوم فريقنا بمعظم أعماله

تقدر الميزانية التشغيلية للمنظمة عام 2005
أقل من 100,000 دولار.

الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال

Ahlam Hassan

Ahlam Hassan

@Ahlam_Hassan_2018