النفايات الزراعية في منظفات الغسيل!

    شركة DuPont ومؤسسة Procter&Gamble سوف يقومان باستبدال نشا الإيثانول ethanol starch بـ الإيثانول السيليلوزي cellulosic ethanol المصنوع من منتجات الحصاد الثانوية.حيث تعاونتا في مبادرة جديدة لاستخدام الكتل الحيوية الزراعية المتجددة في إنتاج منظفات الغسيل ذات العلامات التجارية.

في تقدم تكنولوجي مُبهر استغرق عشر سنوات، سوف تستبدل الشركتان نشا الإيثانول المصنوع من حبات الذرة بالإيثانول السيليلوزي مصنوع من منتجات الحصاد على نطاق تجاري، مما يؤدي إلى خفض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون وإعادة تطويع أكثر من 7000 طن من النفايات الزراعية سنوياً.


قال رئيس مؤسسة P&G للأقمشة العالمية والرعاية المنزلية (Ganyni Ciserani): باعتبارنا واحدة من أكبر الشركات الخاصة بمساحيق الغسيل للملابس في العالم، فإننا نتحمل مسؤولية قيادة مصادر الطاقة المتجددة في المنتجات. ونحن نقوم بذلك من خلال ضمان أن المستهلكين لا يزالون يحصلون على الأداء الرائع والغني من منتج Tide الذي يريدونه، ومن ناحية أخرى التخفيف من التأثير على البيئة. في يناير، التزمنا بإزالة الفوسفات في منتجات الغسيل لدينا. هذه الشراكة بشأن الطاقة المتجددة هي خطوة أخرى في رحلتنا "


تقوم شركة Dupont  حالياً ببناء مصفاة بيولوجية كبيرة في نيفيندا، أيوا(Iowa). عند اكتمالها، سينتج المصنع 30 مليون جالون من الإيثانول السليلوزي في السنة مع إنشاء انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون الصافية.وفي العام الماضي ، أفادت إيدي عن إعلان شركة P&G أن 45 من مواقع التصنيع التابعة لها في جميع أنحاء العالم لم يجد بها أي نفايات في مكب النفايات، وهو ما يمثل ثلث إجمالي البنية التحتية للإنتاج.


هذه هي أحدث مبادرة من قبل صناعة غسيل الملابس بعد إطلاق حملة "أفضل 30 درجة" في عام 2013 لتشجيع الناس على تقليل استهلاكهم للطاقة والحفاظ على المياه عن طريق غسل ملابسهم في درجات حرارة منخفضة.

الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال

Haiia marouf

Haiia marouf

@Haiia_marouf