نحو بشرة صحية باستخدام ثمار نخل التمر Phoenix DactyLifera L

 مع الانتشار الواسع لاستخدام ثمار نخل التمر (صنف الخضراوي  Phoenix Dactylifera L. من العائلة النخيلية Arecaceae)  في العديد من بلدان العالم كجزء أساسي من النظام الغذائي، وبالأخص في الكثير من البلدان العربية. نظرًا لاحتوائها على السكريات الطبيعية (الجلوكوز والفركتوز)، والفيتامينات (مركب  من فيتامينات أ، ج، ب)، وألياف، ومعادن، ومركبات فينولية التي تحتوي على خواص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهاب. 


توجهت الدراسات لاكتشاف فوائد وفاعلية ثمار نخل التمر على البشرة، وذلك من خلال إجراء تجربة بمشاركة 11 متطوعة من السيدات بعد الحصول على موافقتهن، وقد أوضحت نتائج هذه التجربة بعد استخدام لمستخلص ثمار نخل التمر في شكل مرهم في مدة تتراوح من أسبوع لثمانية أسابيع إلى تحسن كبير في علاج مشاكل الجلد من تصبغ واحمرار، والمساعدة في إعطاء مظهر صحي وأفضل للبشرة.


  ولم تظهر أي نتائج سلبية أو ضارة بالبشرة جراء استخدام هذا المستخلص؛ نظرًا لاحتوائه على مواد طبيعية في تكوينه أُثْبِتَتْ كفاءتها وفاعليتها في علاج مشاكل البشرة، ومواجهة أعراض شيخوخة الجلد؛ مما يجعل استخدامه أكثر آمانًا للبشرة.


مراجعة

مي محمود

الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال