اعرف المزيد عن اقتراح مجلس النواب الأمريكي بشأن برنامج إعادة التدوير الجديد

ذكر في تقرير هذا الأسبوع أن واضعي القوانين في مجلس النواب مكلفين بصياغة ميزانية وكالة حماية البيئة الأمريكية، وهذا هو السبب في تقليص برامج النفايات وإعادة التدوير للوكالة.
وبصورة عامة، فإنه تم تجاهل اقتراح الرئيس ترامب بتخفيض الميزانية الشاملة للوكالة الذي سيقدم لواضعي القوانين في يوم الثلاثاء القادم. ومن المفترض أن تقوم لجنة مجلس النواب الأمريكي المعنية بالاعتماد طبقًا للاقتراح المقدم لها بتخفيض ميزانية الوكالة بنسبة 6%، وسيكون النقص بقيمة 528 مليون دولار ليصبح الإجمالي 7.5 مليار دولار.

وهذا النقص أكثر بحوالي 1.9 مليار دولار عن الرقم الموجود في ميزانية الرئيس. وهو ما يسمى بتخفيض ما يقرب من ثلث ميزانية وكالة حماية البيئة الأمريكية.

وقد وافقت اللجنة الفرعية للاعتماد على الاقتراح الأخير. تقوم اللجان الفرعية أثناء إجراء الميزانية بعرض الميزانية المقترحة على هيئات فدرالية مختلفة، ثم على لجنة الاعتماد النهائية. ثم تعرض اللجنة المقترحات على لجنة مجلس النواب المعنية. كتب كين كالفرد، رئيس اللجنة الفرعية المسئولة عن تمويل وكالة حماية البيئة الأمريكية، تقرير بأن المجموعة المسئولة لا تؤيد تقليص برنامج النفايات وإعادة التدوير، وهو جزء من عمل وكالة (قانون الحفاظ على الموارد). 


وبعد الإعلان عن الطلب المقدم من الرئيس بالميزانية في شهر مايو، نشرت وكالة حماية البيئة خطة للميزانية استجابة لنسبه 31% من المقترحات بالتخفيض.


في هذه الخطة تم تخفيض 8.8 مليون دولار من تمويل برنامج تخفيض النفايات وإعادة التدوير. البرنامج يدعم برامج إعادة التدوير المحلية، والشركة الهندية المصنعة للمطاط على المستوى المحلي. وقد حدد تقرير كالفرد أن لجنة الحفاظ على الموارد يجب أن تتلقى مبلغ 100.9 مليون دولار عن السنة المالية 2018 ، وهذا يقل عن اعتماد السنة الحالية بمقدار 4 مليون دولار ولكنه يزيد عن الميزانية المقترحة من قبل الرئيس بمبلغ 27.8 مليون دولار.


أشار داعمي إعادة التدوير إلى أهمية برامج إعادة التدوير كمصدر للصناعة. وقال بيلي جونسون رئيس اللوبي في معهد إعادة تدوير الخردة (ISRI) أنه علينا إدراك أن هذه البرامج لا تستهلك الكثير من المال ولكن بها تأثير هائل على الصناعة والبيئة على حد سواء. 

وهناك مجموعات صناعية أخرى انتقدت اقتراح ترامب منها الائتلاف الوطني لإعادة التدوير وحلقة مغلقةِ الشركاء. وبصفة عامة فإن اقتراح اللجنة الفرعية يشير إلى أن تمويل برامج حماية البيئة للوكالة يجب أن ينخفض إلى أكثر من 200 مليون دولار ، أي تمويل عام 2017 ينخفض من 2.6 مليار دولار إلى 2.4 مليار دولار.


 وهذا يعني تناقض برامج الوكالة لكي تواجه هذا الرقم. ولا يزال الفرق أكبر من 1.7 مليار دولار الموجودة في ميزانية الرئيس المقترحة والتي تحتاج إلى حوالي 900 مليون دولار للتخفيض. ولازال الاقتراح مطروحًا أمام اللجنة المعنية لمجلس النواب في يوم الثلاثاء الثامن عشر من شهر يوليو.

الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال

azza osman

azza osman

@azzaosman55