إنتاج حمض الستريك من محلول قصب السكر


تم استخدام ASPERGILLUS NIGER كواحد من أهم أنواع الفطريات المستخدمة فى علم الأحياء المجهرية الصناعية، على مدى سنوات كثيرة للإنتاج التجارى لحمض السيتريك، ومع ذلك قد يختلف إنتاج الستريك واسترداده بشكل كبير اعتمادًا على نوع المادة الأساسية فى التفاعل بالإضافة إلى ظروف التخمير مثل: الحرارة وقت التخمير ونوع السلالة أو الوسط. وتهدف الدراسات الحديثة إلى دراسة إمكانية استخدام هذه الفطريات لتحويل محلول قصب السكر إلى حمض السيتريك من خلال عملية التخمير لمدة 3 أيام فى ثلاث درجات حرارة مختلفة  20,24,28 درجة مئوية وخمس مستويات للمادة 0,6,12,18,24 %، وقد تحقق أفضل إنتاج لحمض السيتريك بعد 6 أيام من التخمير عند مستوى 24% عند درجة حرارة 28 مئوية وكان أقصى إنتاج لحمض السيتريك 6.87+-0.12g 100 ml-1 68.7 g l))، مع متوسط استرداد 51.62% بالاعتماد على محتويات السكر الأولية للوسط. ومع ذلك كان الاسترداد الأمثل لحمض السيتريك 59.64% فيما يتعلق بمحتويات السكر الأولى عند مستوى المادة 18% ودرجة حرارة 28 درجة مئوية، كانت هذه الظروف المثلى لإنتاج حمض السيتريك من قصب السكر من خلال هذه الفطريات.


الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال