7 أسئلة وأجوبة حول إعادة تدوير الزجاجات البلاستيكية

إعادة تدوير الزجاجات البلاستيكية هي لفتة أساسية لتطبيقها كل يوم. إليك كل ما تحتاج لمعرفته حول إعادة تدوير الزجاجات البلاستيكية.

قد تم إنتاج ما يقدر بنحو 299 مليون طن من النفايات البلاستيكية على الصعيد العالمي في عام 2013، مع ارتفاع هذا الرقم سنويًا. واليوم، يستهلك الفرد العادي في أمريكا الشمالية أو أوروبا الغربية 100 كيلوغرامًا من البلاستيك سنويًا. للحد من استخدام الموارد الطبيعية عند صنع منتجات جديدة، إن إعادة التدوير شئ بالغ الأهمية.



1- كيف يمكنني معرفة ما إذا كانت زجاجة المياه التي لدي قابلة لإعادة التدوير؟

أسرع طريقة للمعرفة هي عن طريق فحص تسمية زجاجات المياه البلاستيكية. رمز "مطاردة السهام" محاطة بعدد يعرف الراتنج المستخدمة (رمز تعريف الراتنج - ريك). #1 و #2 هما الأكثر شيوعًا.


2- هل يمكننا ترك الغطيان على الزجاجات؟

نعم فعلًا. وقد نوقش هذا السؤال لعدة سنوات عندما وضعت أغطية مع أنواع مختلفة من زجاجات البلاستيك. ومع ذلك، تحسنت معدات التجهيز، ويمكن تقسيم الأغطية والقوارير إلى تيارات منفصلة في مرافق الفرز.


3- هل يجب أن أسحق الزجاجات البلاستيكية قبل إعادة التدوير؟

من الأفضل أن تحقق من الاختصاص المحلي خاصتك؛ لأنه في حين أن تسطيح الزجاجات يمكنه توفير مساحة، فإن مركز الفرز قد يسئ التصرف ويوجهها إلى منطقة خاطئة.


4- كيف يتم تشكيل الزجاجات البلاستيكية؟

هناك نوعان من أساليب التشكيل الأساسية للزجاجات، خطوة واحدة وخطوتين. في كلتا الحالتين يتم التشكيل، تضخيم في الشكل النهائي، ويستخدم الحرارة. العملية المكونة من خطوة واحدة هي أكثر شعبية.


5- ماذا يحدث بعد إعادة تدويره؟

يتم فصل الزجاجات البلاستيكية. ثم تمزيق الزجاجات إلي رقائق وإذابتها إلي حبيبات صغيرة. يتم إرسال هذ الحبيبات إلى الشركات التي ستستخدمها في صناعات جديدة مثل السجاد، الصوف، أو الأثاث الخارجي.


6- هل يجب شطف الزجاجة قبل إعادة تدويرها؟

الشطف ليس شرطًا ولكنه شئ دقيق، وفي حالة زجاجات المياه البلاستيكية لا ضرورة له تمامًا.


7- هل يمكن إعادة تدوير الأكياس البلاستيكية بالحاويات البلاستيكية؟

إنه خطأ شائع، ولكن لا يتم قبول أكياس البلاستيك بشكل منفصل.

الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال

Alshaimaa Galal Mohamed

Alshaimaa Galal Mohamed

@alshaimaagalal123