مصر هي احدى أكبر المساهمين في نسبة مخلفات الغذاء العالمية

مصر هي احدى أكبر المساهمين في نسبة مخلفات الغذاء العالمية

حيث تتصدر مصر قمة الدول الاعلى مساهمة فى نسب مخلفات الطعام حيث بلغ إجمالي كمية المخلفات الغذائية السنوية للفرد الواحد 73 كيلوغراما من المخلفات العالمية.

ووفقاً لدراسة أجراها مركز باريلا للغذاء والتغذية (بي سي اف ان)‘ تأتي مصر في المرتبة السادسة عشر بعد المملكة العربية السعودية والإمارت العربية المتحدة وفلسطين وغيرهم.

وقد اعد المركز قائمة بإجمالي 25 دولة ممن هم أعلى مساهمة  في نسب مخلفات الطعام العالمية.

وقد ادرج مركز باريلا السعودية  كأعلي مساهم ب427 كيلوغراماً للفرد الواحد وتأتي اندونيسيا في المركز الثاني ب300 كيلوغراماً للفرد الواحد من اجمالي مخلفات الطعام السنوية.

وسلط المركز الضوء على العلاقة بين معدلات الناتج المحلي الإجمالي للدولة وإدارتها لمواردها البشرية الطبيعية بكفاءة. ويذكر ان النمو الاقتصادي لا يمكن قياسه بالناتج المحلي الاجمالي للدولة فقط‘بل يقاس اقتصاد الدولة بقدرته على استخدام موارده البشرية بكفاءة بما في ذلك الغذاء.

ومن ثم فإن الدول المتقدمة ذات الناتج المحلي الاجمالي المرتفع تم إدراجها كمساهم رئيسي في مخلفات الطعام العالمية.

وجاءت الولايات المتحدة في المرتبة الثالثة ب277 كيلوغراما من مخلفات الطعام السنوية للفرد الواحد. وجاءت استراليا في المرتبة السادسة عشر ب180 كيلوغراما تليها المملكة المتحدة ب 131.5 كيلوغرما.

 ويسلط التقرير حول أسباب وأثر مخلفات الطعام الضوء على التمييز بين فقدان الطعام ومخلفات الطعام ويتم تعريف الاول على انه الخسائر التي تحدث في بداية سلسلة الإمدادات الغذائية.

 وبعبارة أخرى فهو يسلط الضوء على الخسائر الناتجة عن التحديات المناخية والبيئية, الحصاد أو المعالجة. ومن ناحية اخرى‘ فإن مخلفات الطعام قد تكون ناتجة عن رمي الطعام عمداً.

 وقد أعطت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) تعريفاً لهدر الطعام وهو أي مادة صحية أو صالحة للأكل والتي بدلاً من ان تكون مصممة للاستهلاك البشري يتم إهدارها أو ضياعها أو إهمالها.




الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال

Nada Katoon

Nada Katoon

@Nadakatoon