متجر ستاربكس و الخطة القابلة لإعادة التدوير ، كأس السماد

أعلنت شركة ستاربكس عن قيمة 10 مليون دولار كاستثمار في مركز شركاء الحلقة المغلقة لاقتصاد التدوير، الذي أنشأ تحالفًا جديدًا لتطوير كؤوس قابلة للتدوير والسماد الكامل يسمى تحدي كوب الجيل التالي، هدف التحالف الصناعي هو تحديد الأكواب وتسويقها. حاليًا توزع هذه الصناعة حوالي 600 مليار ورقة وأكواب بلاستيكية كل عام، بناءً على مركز اقتصاد التدوير. تقول ستاربكس أن أكوابها التي تمثل حوالي 1% من الكلي، تم تصنيعها من ألياف تم تدويرها منذ عام 2006. والداخل لديه بطانة رفيعة لتمنع التسرب. بالرغم من أن الأكواب أعيد تدويرها في بعض البلدات الأمريكية مثل سياتل وسان فرانسيسكو و نيويورك سيتي وواشنطن العاصمة، فإن مرافق إعادة التدوير والسماد لن تقبلها رجوعًا إلى البطانة. بينما تجلب أكواب الجيل التالي رواد الأعمال والصناعة و أصحاب إعادة التدوير معًا لإيجاد حلول لتحويل الأكواب من أراضي النفايات وإعطائهم حياة جديدة. تقول ستاربكس أن بحثها الداخلي مستمر، فريق البحث والتطوير في الشركة بدأ مؤخرًا تجربة لللبطانة البيولوجية الجديدة تصنع جزئيًا من المواد النباتية. وتقول ستاربكس: " التجربة الداخلية قد تأخذ 6 شهور، لن تختبر فقط التأثير البيئي ولكن أيضًا هل ستتحمل البطانة متطلبات السلامة الصارمة ومعايير الجودة عند ملأها بالسائل الساخن وهذا الاختبار هو الثالث عشر في العام الماضي فقط ". بعيدًا عن البحث والتطوير فالشركة أيضًا تدفع إلى قبول المجتمع بشكل أوسع لإعادة تدوير الكوب والسماد. تقول ستاربكس أنهم يعملون مع معهد المدن المستدامة للرابطة الوطنية للمدن لتشريع نماذج وممارسات أفضل تجعل التمكن على مستوى العالم متاحًا، وضمان الاتساق والتقليل من الارتباك حول المواد التي يمكن تدويرها أو تحويلها لسماد في أمريكا. سابقًا في هذا العام، شركة دونكن دوناتس أعلنت عن التخلص التدريجي من أكواب رغوة البوليسترين والتي تخطط الشركة للقضاء عليها بالكامل قبل 2020. من المتوقع أن تزيل الحركة مليارًا من أكواب الرغوة كل عام. التحويل إلى كوب أكثر استدامة ليس سهلًا، إيجاد الكوب الصحيح يعتبر تحديًا من ناحية العرض والتكلفة ومن منظور تجربة الضيف.. هذا ماقاله المتحدث الإعلامي للشركة لموقع قادة البيئة في فبراير. ويقول المتحدث الرسمي: "وكالأكواب الورقية بالبطانة فإعادة التدوير للكوب الورقي سيختلف من ولاية لمدينة لبلدة، وتستند لخدمات إعادة التدويرالتي يتم تقديمها ". سيعقد المؤتمر السنوي الثالث لإدارة الطاقة وقادة البيئة من 15 إلى 17 مايو 2018 في مدينة دنفر.


مراجعة: هلا احمد


الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال

Amira Rayan

Amira Rayan

@Amira_Rayan