النفايات ضرورة لإنتاج الطاقة والوقود البديل!

تصنف الكتلة الحيوية الأرضية بصفة عامة إلى مجموعتين:
تشمل المجموعة الأولى حبوب الذرة، قصب السكر، فول الصويا، البذور الزيتية....إلخ.
تتجنب المجموعة الثانية للكتلة الحيوية الأرضية والكتلة الحيوية السليلوزية التأثيرات السلبية والضارة للإمدادات الغذائية لأنها لاتحتوي على نشا ولا زيت طعام ولا مواد غذائية.
ومن الممكن الحصول على مواد الكتلة الحيوية السليلوزية من خلال مصادر عديدة مثل: المخلفات الزراعية، المخلفات الحرجية ومحاصيل الطاقة. حالياً، تصنع معظم مواد الوقود الحيوية من هذه المواد الخام ويرجع ذلك إلى التقدم التكنولوجي وتكلفة الإنتاج المنخفضة. مع ذلك، قد يكون لاستخدام هذه المواد لإنتاج الوقود الحيوي آثار من حيث إنتاج وأسعار الطعام العالمي.

يتم زرع أجزاء من المخلفات الزراعية عادة في الحقل بعد موسم الحصاد بالإضافة إلى المخلفات الثانوية مثل: السماد ونفايات تجهيز الأغذية
. تلعب سياسات الوقود الحيوي دور مهم في تنمية قطاع الطاقة خاصة في الدول النامية.
ويتأثر الربح الناتج من إنتاج الطاقة الحيوية والوقود الحيوي بشكل ملحوظ بسياسات تمس قطاعات عديدة مثل: الزراعة، البحوث، الصناعة، التجارة.


أصبح من الصعب تحديد السياسات ذات الصلة وتعداد تأثيرها المحدد وذلك بسبب تنوع أدوات السياسة (كالضرائب، والإعانات، ودعم الأسعار، وما إلى ذلك) وكذلك الطريقة التي تطبق بها هذه السياسات.

ولقد لوحظ خلال استعراض المؤلفات والمشاريع المُنفذة أن أحد التحديات الرئيسية يتمثل في وضع سلسلة من النظم الإدارية يتسم بالكفاءة والمتانة من أجل الإنتاج مستمر للطاقة الحية والوقود الحي.

وهناك العديد من الأنشطة البحثية التي تم العثور عليها بشان الطاقة الإحيائية وإنتاج الوقود الإحيائي، ولكن عدد المشروعات التي تم تنفيذها كحالة تجارية ضئيل في البلدان النامية بما فيها الهند. وقد استعرضت هذه الدراسة سلسلة النفايات والمنتجات الناتجة من الكائنات الحية لاستمرار إنتاج الطاقة البديلة والوقود البديل، وحققت في سبب التحديات والمسائل الرئيسية في الهند. واقترحت أيضًا بعض الحلول الممكنة للبلدان النامية.

ويمكن تلخيص ذلك
بأن التحدي الرئيسي يكمن في الإمداد بالمواد الوسيطة، واختيار المزارعين للاستخدام التقليدي المواد الناتجة عن الكائنات الحية، واقتصاد الحجم، والكفاءة، وتصدير الطاقة المنتَجة، والمسألة الرئيسية هي سياسة الحكومة. وسوف تساعد الدراسة بالتاكيد في تنفيذ مشاريع إنتاج الطاقة الحيوية والباحثين لمزيد من التحسن



الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال