خمس دول تتبع نهجًا مُبتكرًا للتخلص من النفايات

مزيج من الإبداع وصناعة الإبتكار من أجل كوكب أنظف.
تتصدر القمامة والمخلفات والتلوث الأخبار كل يوم, مع إحصائيات متزايدة لمستويات مُنذرة بكوكب ملئ بالنفايات, طبقاً لكل التقارير الأليمة، هناك الكثير من الجهود المبذولة من قبل الحكومات والأفراد لعكس هذا الاتجاه بطرق مُبتكرة للتخلص من النفايات, تتخذ هذه الخمس دول ذات النظرة المُستقبلية موقفًا إبداعيًا للتخلص من النفايات بشكل إبداعي صانعة عالم أكثر نظافة وصحة.


-1  تجارة النفايات من أجل الرعاية الصحية في إندونسيا
لاحظت الدكتورة جميلة البن سعيد ارتباطًا بين الصحة العامة وبين حقيقة أنه يتم جمع أقل من النصف من 55 ألف طن من النفايات في مدينة ملانج بإندونسيا, إستخدام القمامة كعملة أدى إلى ظهور التأمين الصحى النفاياتى، والذى يقايض القمامة بالخدمات الصحية والأدوية, ويتم تحويل الأموال الناتجة من تجميع القمامة إلى شبكة الرعاية الصحية.


-2 تحويل القمامة إلى طاقة صالحة للإستخدام في السويد
تشتهر السويد بخطاها الكبيرة والملحوظة تجاه البيئة، يوفر نظام تحويل المخلفات الاسكندفانية إلى طاقة الحرارة المباشرة لـ 950 ألف أسرة سويدية, والكهرباء لـ 260 ألف منزل.
تقوم السويد بإعادة تدوير وفرز مخلفاتها بكفاءة عالية تنتهي بدفن أقل من 1 % , باعتبار القمامة كسلع أساسية تستورد السويد القمامة من دول أوروبية أخرى لتغذي احتياجاتها بالنسبة للطاقة بتحويل 700 كيلوجرام من القمامة إلى 250 كيلوجرام من الطاقة والوقود.


-3 منتزه ترفيهي من القمامة فى أوغندا
 يقوم الفنان والمتخصص البيئي Ruganzu bruno بعرض الأدب البيئي في أحياء كامبالا, Eco Art Uganda هى عبارة عن تجمع من الفنانين المخلصين لنشر وترويج الوعي البيئي، وقد أنشأت المجموعة منتزه ترفيهي للأطفال من النفايات, الأرجوحات المُعاد تصنيعها وألعاب الطاولة ذات الحجم الطبيعي المصنوعة من الزجاجات البلاستيكية هي عوامل جذب فى المنتزه الترفيهي للفن البيئي, تعمل المبادرة الإبداعية على عدة مستويات : تجميل المجتمع، تمكين وتعليم الأطفال، إعادة تدوير المخلفات وإدارة النفايات بكفاءة.


-4 رصف الشوارع بالبلاستيك في الهند
اقترح أستاذ الكيمياء Rajagopalan vasudevan طريقة لتحويل النفايات البلاستيكية العادية إلى بديل للبيتومين (المكون الأساسي في الأسفلت) المستخدم في بناء وتشييد الطريق.
بالنظر إلى زيادة مستويات النفايات البلاستيكية الناجمة عن التنمية الاقتصادية السريعة للهند كمنحة فى المحنة، الآراء المتفائلة الخالدة تظهر النفايات كأنها كنز دفين للموارد غير المستغلة, طريقته هذه تحل كلًا من المعضلة البيئية وتوفير الأموال كبديل أرخص للبلاستيك حيث يحل محل أكثر من 15 % من البيتومين الأكثر تكلفة والمستخدم عادة.


 -5تحويل مدفن نفايات سابق إلى منتزه بيئى في هونج كونج
استخدم مدفن نفايات Sai tso wan ليسع 1.6 مليون طن من النفايات يتم تكديسهم لارتفاع 65 متر أو 213 قدم, بعد إغلاقه وردمه بالتراب في عام 1981، تم إنشاء ملعب متعدد الأغراض في عام 2004  يعمل بواسطة توربينات الرياح، والخلايا الشمسية والطاقة الناجمة عن الميثان المتولد من النفايات المتحللة.

الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال