الورق المُعاد تدويره بالمملكة المتحدة : ثبات نسب الجمع, وهبوط في التصدير

المملكة المتحدة.. عند مقارنة الأشهر ال 11 الأولى من عام 2017  مع نفس الفترة من عام 2016 نلاحظ عدم تغير في حجم جمع الورق المُعاد تدويره, فتقدر النسبة بشكل أساسي بحوالى 7.15 مليون طناً, بينما قامت المطاحن المحلية بتفريغ نسبة أكبر من الألياف المتوفرة لديها لزيادة نسبة استهلاكها بمعدل 3.8 % من 2784 مليون طن في الفترة من يناير إلى نوفمبر عام 2016  إلى 2889 مليون طناً في نفس الفترة من العام الماضى.
 
ارتفع معدل إنتاج المملكة المتحدة للورق والورق المقوى بنسبة 4.6 % سنوياً إلى 3544 مليون طناً في الأشهر ال 11 الأولى لعام 2017 في جميع القطاعات بما فيها أوراق الرسم مقارنةً بنفس الفترة من العام الماضي.


قام رواد التصدير في أوروبا بشحن حوالي 4361  مليون طناً من الألياف المُعاد تصنيعها إلى البلدان الأخرى في الفترة من يناير إلى نوفمبر لعام 2017  بمعدل هبوط 2.8 % سنوياً؛ حيث انخفض إجمالي الورق المختلط بنسبة 8.8 % عن العام السابق ليصل إلى 1838 مليون طناً بينما ارتفعت الشحنات الخارجية قليلاً نحو 2467 مليون طناً بما يعادل 0.2 %


ومن الجدير بالذكر أنه في عام 2016  كله سجلت المملكة المتحدة رقماً جديداً في تصدير الورق المُعاد تصنيعه؛ حوالي 4923  مليون طناً.
 

الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال

Yasmeen Mostafa

Yasmeen Mostafa

@yasmeenmostafa501