الحقيقة وراء خرافات إعادة التدوير الشائعة!

 هل تعتقد أنك تعرف الكثير عن إعادة التدوير؟ حسناً.. ماذا لو كان كل ما تعرفه ليس صحيحاً! 
  كثير من الناس يتم إعلامهم لماذا وكيف نقوم بعملية إعادة التدوير، لذلك تأكد وافحص معرفتك عن طريق معرفة الحقيقة وراء خرافات إعادة التدوير.
 
..حسناً.. إليك بعض الخرافات الشائعة عن إعادة التدوير
 1- أنت لست بحاجة لإعادة تدوير المواد القابلة للتحلل:
  أحد المفاهيم الخاطئة الشائعة هو أنك لا تحتاج إلى إعادة تدوير المواد القابلة للتحلل لأنها سوف تنهار في النهاية من تلقاء نفسها في المكب. هل هناك أي حقيقة وراء هذه الأسطورة؟! 
 
لا! لكي تتفكك هذه المواد، يجب أن تتعرض المواد القابلة للتحلل البيولوجي للأكسجين، ولكن هذا أمر صعب عندما يتم طرحها في مكب ضخم. وبدلاً من تحللها في مدافن القمامة، سوف تنقسم المواد القابلة للتحلل البيولوجي إلى غاز الميثان، الذي يصدر بعد ذلك كغازات دفيئة خطرة.

قد تعتقد أنك تتخلص من المواد القابلة للتحلل بشكل مناسب، ولكن في الحقيقة هي أنك تساهم في زيادة الغازات الدفيئة إذا لم تقم بإعادة تدوير المواد القابلة للتحلل أو سمادها.
 
2-  لن تنفد أبداَ مساحات مكبات النفايات:
  الناس الذين يختارون عدم إعادة التدويرغالباً ما يقولون ليس هناك نقطة للنفاد لأن هناك الكثير من مساحة مكبات النفايات حولهم، ولكن هذا ليس صحيحاً. 
 
هناك كمية محدودة من الفضاء على كوكب الأرض، ويتم تخصيص جزء صغير جداً من هذا الفضاء كمدفن النفايات. كل من يعتقد أن هناك كمية لا حصر لها من مساحة المكب فقد وقع في أحد خرافات إعادة التدوير.
 
3- صناديق إعادة التدوير غير جذابة ولن تتلائم مع بقية ديكور منزلك:
على الرغم من أن العديد من صناديق إعادة التدوير خضراء أو زرقاء، والحقيقة هي أنها تأتي في الواقع في مجموعة واسعة من الألوان والأشكال والأحجام. إذا كنت تعتقد أن الصناديق الخضراء أو الزرقاء القياسية هي القبيحة ،
لا تتخلي عن إعادة التدوير.. بل حاول أن تجد ما يناسبك منها.
 
4-  لا يتعين عليك إعادة التدوير لأن شخصاً ما سيفصل المواد القابلة لإعادة التدوير من المواد غير القابلة لإعادة التدوير في المكب
  بعض الناس يعتقدوا أنهم لا يحتاجون لفصل القمامة لأن شخص ما في المكب سوف يقوم بالفرز في نهاية المطاف من خلال القمامة لسحب المواد القابلة للتدوير. 
 
بمجرد وضع القمامة الخاصة بك، لا أحد آخر سيقوم بهذه المهمة –وهي الفرز من خلال ذلك– لفصل المواد القابلة لإعادة التدوير، لذلك ليس هناك أي حقيقة على الإطلاق لهذه الخرافة.
 
 والأمر متروك لكم لإزالة المواد القابلة للتدوير والتخلص منها بشكل صحيح. 
 
  "إذا لم تقم بإكمال هذه المهمة، فإنه ببساطة لن يتم ذلك."

5- الأغطية البلاستيكية ليست قابلة لإعادة التدوير:
  وعادة ما تكون الاغطية البلاستيكية مصنوعة من البلاستيك، في حين أن الزجاجات البلاستيكية تتكون عادة من بلاستيك آخر لأن هذين النوعين مصنوعين من أنواع مختلفة من البلاستيك، فإنها تحتاج إلى معالجتها بشكل مختلف من أجل إعادة تدويرها بشكل صحيح.

ومع ذلك، فإن التطورات في التكنولوجيا الحديثة جعلت من الممكن بالنسبة لك لإعادة تدوير الغطاء وزجاجة معاً دون الحاجة إلى إزالة الغطاء أولًَا. ليكون آمناً، تحقق مع قسم 
إعادة التدوير في مدينتك لمعرفة ما إذا كان هذا هو الحال في منطقتك أو إذا كنت لا تزال بحاجة إلى فصل الاثنين قبل التخلص منهم. 

تذكر، يجب ألا تصدق شيئاً حتى تأخذ وقتك للقيام بالبحوث بنفسك. 
الآن بعد أن عرفت الحقيقة وراء هذه الخرافات المشتركة، فعليك بالبدء في الحد منها وإعادة استخدامها، وإعادة التدوير.

الرابط مصدر المقال

مترجمين المقال